انجاز لبنان....ريادة في قيادة الرواد الشباب......

2011-01-01

أحرزت الشركة الطالبية اللبنانية "مجد" جائزة أفضل شركة طالبية لبنانية للعام 2011 في مسابقة انجاز لبنان الوطنية للرواد الأعمال الشباب التي تُنظمها سنوياً والتي ُشاركت فيها 10 شركات طالبية من مختلف المدارس الرسمية والخاصة من كل محافطات لبنان.

وقد شارك في المسابقة التي أستضافتها الجامعة الأميركية في بيروت 5 حكام قيَموا الشركات العشرة على أربعة مراحل منها التقرير النهائي للشركة, طريقة تقديمهم لمنتجهم أمام الجمهور, طريقة تسويقهم وعرضهم لمنتجاتهم, مقابلتهم للحكًام وطريقة أجابتهم عن أسئلة الحكَام. وتألفت لجنة الحكم من النائب الأول لحاكم مصرف لبنان الأستاذ رائد شرف الدين, أضافة الى كلً من الأستاذة أيلي حبيب عن أبراج غروب, نيقولا صوان من SGBL , صباح باز من فتَال هولدينغ, ووليد توما من الجامعة اللبنانية الأميركية.

و تخلل اليوم ورشة عمل للطلاب مع المخرج المسرحي ناجي صوراتي, عن المهارات التي على الطلاب كرؤساء ومسؤولي أقسام في الشركة أن يطوروها خلال تقديمهم لمنتجاتهم أمام الجمهور. كما وكانت مشاركة للمنتجة كاتيا صالح المُؤسسة ومديرة شركة Batouta Production, والأستاذ حسن بواب المبادر اللبناني وصاحب شركة Magic Logix في أميركا للذين شاركا تجربتهم مع الطلاب كمبادرين , أضافة الى فرقة أشكمان.

وسيُتاح أمام شركة "مجد" الفرصة لتمثيل لبنان والتنافس ضد 13 شركة طالبية من مختلف الدول العربية في المسابقة الاقليمية للرواد الشباب العرب التي تُقيمها أنجاز العرب ككل عام.هذا وكانت قد حصدت الشركة الطالبية اللبنانية للعام 2010الفائت "5th wheel" عن مُنتجها "Carmate" الجائزة الأقليمية عن أفضل شركة في المسابقة العربية للرواد الأعمال الشباب.

أما منتج شركة "مجد" فهوعبارة عن علبة دائرية نحاسية عليها نقوش يدوية متناغمة تمثل الرموز التي كانت تُزين العملة اللبنانية القديمة, وتحوي العلبة على ليرة لبنانية أصدرها البنك المركزي في لبنان عام 1968 لدعم منظمة الفاو حينها.

هذا وكان قد تلَقى طلاَب الشركات العشرة برنامج الشركة على فترة 5 أشهر. يتيح هذا البرنامج كغيره من البرامج التي تقدمها أنجازلبنان أمام طلاب ال bac1 الفرصة لاكتساب خبرة المتطوعين من القطاع الخاص في مجال المعرفة المالية ويمَكنهم من ترجمة هذه المعرفة على أرض الواقع. فتراهم يتقسمون الى أقسام كأية شركة حقيقية, يختارون رئيساً لشركتهم و يطورون قدراتهم الابداعية لتأسيس شركاتهم, ابتكار منتجهم,وتسويق هذا المنتج أو الخدمة التي يُقدمونها للمستهلك.

"يُشير تقرير صادر عن البنك الدولي بأنه من المتوقع زيادة القوى العاملة في منطقة الشرق الاوسط و شمال أفريقيا بنسبة 80 بالمئة ما بين عامي 2000 و 2020, بعدما كانت 40 بالمئة ما بين عامي 2000 و2010." مما يعني أن 80 مليون شاب وشابة سيدخلون سوق العمل ما بين عامي 2000 و 2020 . هنا يُطرح السؤال من سيساهم في خلق فرص عمل لهؤلاء الشباب؟ هنا تكمن أهمية برامج الريادة التي تُقدمها مؤسسة انجاز في تمكين, وتعزيز روح المبادرة لدى الطلاب داخل المدارس مما يُمكِنهم من خلق فرص عملهم فيما بعد من خلال تأسيس شركهم الخاصة.

وإنجاز لبنان جزءُ من مؤسسة إنجاز العرب وعضو من Junior Achievement Worldwide ، أكبر مؤسسة تربوية اقتصادية عالمية تكرّس جهودها لتحضير التلاميذ لدخول سوق العمل، و ريادة الأعمال والتدريب المالي ، وتصل إلى٨٫٣ مليون تلميذ في السنة، من الحضانة إلى السنة الثانية جامعي في أكثر من 123 دولة عالمياً. تأسست مؤسسة أنجاز لبنان عام 2001, وهي مؤسسة غير حكومية, لا تبغى الربح تعمل على التشبيك بين القطاع التربوي وسوق العمل بتقديم برامج ضمن وخارج المناهج الدراسية, تمكَن الشباب وتعزز روح المبادرة التي يتمتعون بها.

Back to Media Center